لامبارد: بداية الدوري الإنجليزي ليست مثالية

انتقد فرانك لامبارد مدرب تشيلسي موعد انطلاق الموسم الجديد للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم وهو 12 سبتمبر المقبل قائلاً: إنه لا يسمح بحصول لاعبيه على الفرصة المناسبة للراحة والإعداد بين الموسمين. وسيخوض تشيلسي مباراة الإياب في دور 16 بدوري أبطال أوروبا في مواجهة بايرن ميونيخ بطل ألمانيا السبت المقبل بعد هزيمته 3-صفر ذهاباً. وحتى إذا فشل فريق لامبارد في التأهل لدور الثمانية وودع البطولة فسيكون أمامه مدة تزيد قليلا على شهر للراحة والاستعداد قبل انطلاق الموسم الجديد. وقال لامبارد في تصريحات إعلامية: "أتوقع أن نبلغ بموعد بدايتنا وسيعتمد ذلك على نتيجتنا في مواجهة بايرن. لن يكون الأمر مثالياً إذا تواصلت مسيرتنا في مواجهة بايرن لأن اللاعبين سيحتاجون وقتاً للعودة إلى مستوى الأداء المطلوب في الدوري الإنجليزي الممتاز". وأضاف لامبارد "حتى في أسوأ سيناريو.. وإن لم نتأهل في المواجهة فإن موعد 12 سبتمبر يبدو مبكراً أكثر من اللازم بالنسبة لي لأنني أحتاج لإعداد اللاعبين للعودة للعب من جديد". وأصيب سيزار أزبليكويتا وكريستيان بوليسيك وبيدرو خلال هزيمة تشيلسي 2-1 أمام أرسنال في نهائي كأس إنجلترا ويخشي لامبارد أن يتعرض لاعبون آخرون لنفس المصير. وقال لامبارد عن ذلك: "اللاعبون بحاجة إلى وقت للاستراحة. وهذا هو سبب الإصابات في الفريق واستبعاد لاعبين من المباراة قبل ذلك. أتمنى أن تعيد رابطة الدوري الممتاز النظر في هذا الأمر".

لامبارد: بداية الدوري الإنجليزي ليست مثالية
انتقد فرانك لامبارد مدرب تشيلسي موعد انطلاق الموسم الجديد للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم وهو 12 سبتمبر المقبل قائلاً: إنه لا يسمح بحصول لاعبيه على الفرصة المناسبة للراحة والإعداد بين الموسمين. وسيخوض تشيلسي مباراة الإياب في دور 16 بدوري أبطال أوروبا في مواجهة بايرن ميونيخ بطل ألمانيا السبت المقبل بعد هزيمته 3-صفر ذهاباً. وحتى إذا فشل فريق لامبارد في التأهل لدور الثمانية وودع البطولة فسيكون أمامه مدة تزيد قليلا على شهر للراحة والاستعداد قبل انطلاق الموسم الجديد. وقال لامبارد في تصريحات إعلامية: "أتوقع أن نبلغ بموعد بدايتنا وسيعتمد ذلك على نتيجتنا في مواجهة بايرن. لن يكون الأمر مثالياً إذا تواصلت مسيرتنا في مواجهة بايرن لأن اللاعبين سيحتاجون وقتاً للعودة إلى مستوى الأداء المطلوب في الدوري الإنجليزي الممتاز". وأضاف لامبارد "حتى في أسوأ سيناريو.. وإن لم نتأهل في المواجهة فإن موعد 12 سبتمبر يبدو مبكراً أكثر من اللازم بالنسبة لي لأنني أحتاج لإعداد اللاعبين للعودة للعب من جديد". وأصيب سيزار أزبليكويتا وكريستيان بوليسيك وبيدرو خلال هزيمة تشيلسي 2-1 أمام أرسنال في نهائي كأس إنجلترا ويخشي لامبارد أن يتعرض لاعبون آخرون لنفس المصير. وقال لامبارد عن ذلك: "اللاعبون بحاجة إلى وقت للاستراحة. وهذا هو سبب الإصابات في الفريق واستبعاد لاعبين من المباراة قبل ذلك. أتمنى أن تعيد رابطة الدوري الممتاز النظر في هذا الأمر".